DICLOFEN® Cremogel





الإسم العلمي (diclofenac diethylamine)
الإسم التجاري DICLOFEN® Cremogel




ديكلوفين كريموجل (ديكلوفيناك داي إثيل أمين) مسكن موضعي للألم ومضاد للإلتهاب. وهو مستحضر غير دهني، هلامي وكريمي، يمتاز بسهولة نفاذيته داخل الجلد وأثره المبرد والملطف.




دواعي الإستعمال:



- يستعمل ديكلوفين كريموجل لمعالجة الإلتهابات الحادة والمزمنة، ويعود ذلك لقدرة نفاذ المادة الفعالة من خلال الجلد وتركيزها في الأنسجة التحتيّة.
- يُوصف ديكلوفين كريموجل كعلاج موضعي في الحالات التالية:
· الإلتهابات الرضحية في الأوتار، الأربطة، العضلات والمفاصل الناجمة عن الإلتواءات والشد والكدمات.
- روماتيزم (رثية) الأنسجة الناعمة الموضعي، مثل إلتهاب الغمد والوتر، ومتلازمة الكتف واليد وإلتهاب الجراب.
- الأمراض الرثوية الموضعية مثل الإلتهاب العظمي المفصلي للمفاصل المحيطية والعمود الفقري والإلتهاب حول المفصل.





طريقة الإستعمال:

· ضع كمية تتراوح بين حجم ثمرة الكرز وحجم ثمرة الجوز من ديكلوفين كريموجل على المناطق المصابة، 3~4 مرات يومياً ودلّك بلطف.
· يمكن إستعمال ديكلوفين كريموجل مع غيره من مضادات الإلتهاب غير الستيروئيدية بمختلف أشكالها الصيدلانيّة.


موانع الإستعمال:



قلة الإحتمال لأحد مضادات الإلتهاب غير الستيروئيدية خاصة ديكلوفيناك وحامض أسيتل الساليسيلات، أو أي من مكونات هذا المستحضر.



محاذير الإستعمال:


· لا تستعمل المستحضر على الجروح المفتوحة والأغشية المخاطيّة.
· إحذر ملامسة المستحضر للعينين.
· لا تتناول الدواء عن طريق الفم.




الإستعمال خلال فترتي الحمل والإرضاع:


لا تتوفر دراسات كافية عن سلامة إستعمال ديكلوفيناك، لذا على الحامل والمرضع إستشارة الطبيب قبل إستعمال هذا المستحضر.






الأعراض الجانبية:


· المستحضر جيد الإحتمال، ونادراً ما تظهر أعراض جانبيّة داخليّة، خاصة بعد إستعماله المطوّل والمكثف حيث تكون أغلب هذه الأعراض خفيفة وزائلة، وتظهر على شكل حكّة، إحمرار، طفح جلدي أو تحسس ضوئي.




الشكل الصيدلاني

ديكلوفين كريموجل: أنابيب ألمنيوم سعة 30 غم و50 غم، تحتوي على ديكلوفيناك داي إثيل أمين 1.16% (وزن/وزن) ما يعادل ديكلوفيناك صوديوم 1% (وزن/وزن).





إن هذا دواء

الدواء مستحضر يؤثر على صحتك واستهلاكه خلافا للتعليمات يعرضك للخطر.
إتبع بدقة وصفة الطبيب وطريقة الإستعمال المنصوص عليها وتعليمات الصيدلاني الذى صرفها لك.
إن الطبيب والصيدلاني هما الخبيران بالدواء وبنفعه وضرره.
لاتقطع مدة العلاج المحددة لك من تلقاء نفسك.
لا تكرر صرف الدواء بدون وصفة طبية.
إحفظ الدواء بعيدا عن متناول الاطفال.

ليست هناك تعليقات: