CURCARD





الإسم العلمي (Doxazosin Mesylate)
الإسم التجاري CURCARD





كيوركارد (دوكسازوسين ميسيلات) هو مثبط انتقائي وفعال لمستقبلات ألفا-1 الواقعة بعد الالتحام العصبي. يسبب هذا التأثير انخفاض ضغط الدم الجهازي عن طريق تقليل المقاومة الوعائية الطرفية.


· يتم امتصاص دوكسازوسين بشكل جيد من الجهاز الهضمي ، يبلغ توافره الحيوي حوالي ثلثي الجرعة . يرتبط حوالي 98% من وكسازوسين ببروتينات البلازما . يتم استقلاب دوكسازوسين بشكل كبير، حيث يطرح من الجسم بشكل رئيسي عن طريق البراز. يصل معدل نصف عمر الإطر اح من البلازما إلى 22 ساعة مما يجعل الدواء مناسبا لإعطائه مرة واحدة يوميا .

· أظهرت الدراسات السريرية طويلة الأمد على مرضى ضغط الدم المرتفع أن دوكسازوسين يسبب خفضا متوسطا على تراكيز البلازما من إجمالي الكوليسترول والكوليسترول منخفض الكثافة والدهنيات الثلاثية مما يجعله علاجا مناسبا للمرضى الذين يعانون من ضغط الدم المرتفع و فرط دهنيات الدم في آن واحد.

· أظهر دوكسازوسين أنه يسبب انحسار تضخم البطين الأيسر، كما أنه يحسن من الاستجابة للإنسولين لدى المرضى الذين يعانون من مقاومة الإنسولين.

· دوكسازوسين فعال أيضا في علاج مرض تضخم البروستات الحميد، وهذا التأثير ناتج عن الحصر الإنتقائي لمستقبلات ألفا-1 الواقعة في السدى العضلية للبروستات ومحفظتها، كذلك في عنق المثانة.

· أظهرت الدراسات أنه لا أعراض استقلابية جانبية لدوكسازوسين، لذا فأنه من المناسب استعمال كيوركارد لدى المرضى المصابين بداء السكري، النقرس ومقاومة الإنسولين. كما أنه من المناسب استعمال كيوركارد لدى المرضى المصابين بالربو، تضخم البطين الأيسر وكذلك لدى كبار السن.






دواعي الاستعمال:



· ارتفاع ضغط الدم: يستعمل كيوركارد لعلاج ارتفاع ضغط الدم ويمكن استعماله كعلاج منفرد للسيطرة على ضغط الدم لدى معظم المرضى. يمكن استعمال أدوية أخرى بمصاحبة كيوركارد لدى المرضى الذين تكون السيطرة على ضغط الدم لديهم باستعمال خافض ضغط وحيد غير كافية، يمكن استعمال كيوركارد بمصاحبة مدرات ثيازايد البولية، مثبطات مستقبلات بيتا، مثبطات قنوات الكالسيوم أو مثبطات الإنزيم المحول لأنجيوتنسين.

· تضخم البروستات الحميد: يستعمل كيوركارد لعلاج إعاقة التدفق البولي والأعراض المصاحبة لتضخم البروستات الحميد. يمكن استعمال كيوركارد لدى المرضى المصابين ب ارتفاع ضغط الدم أو المرضى ذوي ضغط الدم الطبيعي. في حين أن التغير في ضغط الدم غير مهم لدى المرضى ذوي ضغط الدم الطبيعي، فإنه يمكن علاج المرضى المصابين بحالتي تضخم البروستات الحميد و ارتفاع ضغط الدم معا ب استعمال كيوركارد بفعالية كعلاج منفرد.





الجرعات وطريقة الاستعمال:





يجب تناول أقراص كيوركارد مع القليل من الماء ويمكن أخذها صباحا أو مساء.

· ارتفاع ضغط الدم: يعطى كيوركارد مرة واحدة يوميا، تبلغ الجرعة الابتدائية 1 ملغم للتقليل من احتمال انخفاض ضغط الدم الوضعي و/أوالغشيان. يمكن زيادة الجرعة بعد ذلك إلى 2ملغم بعد 1-2 أسبوع من بداية العلاج، وعند الضرورة يتم زيادتها بعد ذلك إلى 4 ملغم بناء على استجابة المريض. يمكن زيادة الجرعة أكثر عند الضرورة إلى 8 ملغم أو إلى الجرعة القصوى الموصى بها وهي 16 ملغم. تبلغ الجرعة الاعتيادية 2-4 ملغم يوميا .

· تضخم البروستات الحميد: الجرعة الابتدائية الموصى بها من كيوركارد هي1 ملغم تعطى مرة واحدة يوميا للتقليل من احتمال انخفاض ضغط الدم الوضعي و/أو الغشيان. يمكن زيادة الجرعة إلى 2 ملغم بالاعتماد على الحرائك البولية لدى كل مريض وكذلك على الأعراض المصاحبة لتضخم البروستات الحميد، ثم بعد ذلك إلى 4 ملغم وحتى الجرعة القصوى الموصى بها والبالغة 8 ملغم. المدة الفاصلة الموصى بها لتدريج الجرعة هي 1-2 أسبوع. تبلغ الجرعة الاعتيادية 2-4 ملغم يوميا .





موانع الاستعمال:






يمنع استعمال دوكسازوسين لدى المرضى المعروف إصابتهم ب فرط التحسس لمجموعة كوينازولينات (مثل: دوكسازوسين ، برازوسين، تيرازوسين، تامسيولوسين).

محاذير الاستعمال:

· الأطفال: لم تثبت بعد فاعلية استعمال دوكسازوسين وسلامته لدى الأطفال.

· مرضى القصور الكبدي: المعلومات المتوفرة عن مرضى القصور الكبدي وعن الأدوية التي تؤثر على الاستقلاب الكبدي (مثل: سايميتيدين) محدودة. وكأي دواء يتم استقلابه بشكل كامل عن طريق الكبد، يجب إعطاء دوكسازوسين بحذر لمرضى القصور الكبدي.

· انخفاض ضغط الدم الوضعي/الغشيان: كما في جميع مثبطات مستقبلات ألفا، تعرضت نسبة قليلة جدا من المرضى لانخفاض ضغط الدم الوضعي الذي ظهر على شكل دوار وضعف، أو نادرا غشيان، وخاصة عند البدء بالعلاج باستعمال أي مثبط فعال لمستقبلات ألفا. يجب أن ينصح المريض بكيفية تجنب الأعراض الناتجة عن انخفاض ضغط الدم الوضعي، وماهي الإجراءات الواجب اتخاذها عند حدوث الأعراض. وبما أن احتمال حدوث هذه الأعراض يزداد مع زيادة الجرعة عن الجرعة الابتدائية الموصى بها، لذا يجب التقيد التام بالتعليمات الخاصة بالجرعات.



· يجب تحذير المريض بتجنب الأوضاع التي يمكن أن تسبب الإصابة، عند حدوث الدوار أو الضعف خلال البدء بالعلاج باستعمال دوكسازوسين . قد تضعف القدرة على قيادة السيارات أو تشغيل الآلات، وخاصة أثناء البدء بالعلاج.

· يجب تناول دوكسازوسين لدى مرضى القصور القلبي تحت اشراف طبي مستمر.






الاستعمال خلال فترتي الحمل والإرضاع:

فئة الحمل ج

· لم يتم التحقق من سلامة دوكسازوسين أثناء الحمل. بالتالي، يجب استعمال دوكسازوسين فقط عندما يرى الطبيب أن الفائدة المرجوة منه تفوق الضرر المتوقع.

· أظهرت الدراسات على الحيوانات أن دوكسازوسين يتجمع في حليب الأم. لم يتم التحقق من سلامة دوكسازوسين السريرية أثناء الرضاعة، بناء على ذلك يجب عدم استعمال دوكسازوسين لدى الأمهات المرضعات.





ا لتداخلات الدوائية:

قد يحفز دوكسازوسين تأثير خافضات ضغط الدم الأخرى.





الأعراض الجانبية:






قد تحدث الأعراض الجانبية في بداية العلاج، والتي تختفي أو تخف في معظم الحالات مع استمرار العلاج، لذا يمكن للمريض تحملها.

قد تحدث الأعراض الجانبية التالية: اضطرابات وعائية مع ميول لانخفاض ضغط الدم عند تغيير الوضعية من الاستلقاء إلى الوقوف مثلا، ونادرا ما يصاحبه غشيان؛ دوار، صداع، تعب، توعك، دوخة، وهن، وذمة، جفاف الفم، خفقان، نعاس، التهاب الأنف، وأعراض هضمية غير محددة مثل ألم البطن، إسهال وقيء، حالات نادرة من التهيج والرجفة، وحالات نادرة من التفاعلات الجلدية غير المحددة مثل الطفح الجلدي.

حالات نادرة جدا من السلس البولي، بالإضافة إلى أعراض جانبية أخرى تم تسجيلها لدى المرضى الذين يعالجون من ارتفاع ضغط الدم دون وضوح ما إذا كان تناول دوكسازوسين هو سببها، مثل ارتفاع عدد نبضات القلب، خفقان، ألم في الصدر، ذبحة صدرية، الاحتشاء القلبي، اضطراب ضربات القلب، اضطرابات مخية وعائية.

تم تسجيل حالات نادرة جدا من النعوظ المستمر والتي صاحبت تناول مثبطات مستقبلات ألفا-1، وتشمل دوكسازوسين . تم ملاحظة نفس الأعراض الجانبية لدى مرضى تضخم البروستات الحميد في دراسات سريرية مضبوطة.








فرط الجرعة:

إذا أدى فرط الجرعة إلى انخفاض ضغط الدم، يجب أن يوضع المريض في وضع الاستلقاء، مع جعل الرأس إلى أسفل. يجب عمل الإجراءات الداعمة الأخرى إذا لزم الأمر لبعض الحالات. وحيث أن ارتباط دوكسازوسين ببروتينات البلازما مرتفع، لا ينصح بعمل الديلزة.







ظروف ا لتخزين:

يحفظ حتى 30 ° م.




الأشكال الصيدلانية


كيوركارد 1: كل قرص يحتوي على دوكسازوسين ميسيلات ما يعادل 1 ملغم دوكسازوسين في عبوات سعة 20 قرصا.

كيوركارد 4: كل قرص يحتوي على دوكسازوسين ميسيلات ما يعادل 4 ملغم دوكسازوسين في عبوات سعة 20 قرصا.




إن هذا دواء

الدواء مستحضر يؤثر على صحتك واستهلاكه خلافا للتعليمات يعرضك للخطر.
إتبع بدقة وصفة الطبيب وطريقة الإستعمال المنصوص عليها وتعليمات الصيدلاني الذى صرفها لك.
إن الطبيب والصيدلاني هما الخبيران بالدواء وبنفعه وضرره.
لاتقطع مدة العلاج المحددة لك من تلقاء نفسك.
لا تكرر صرف الدواء بدون وصفة طبية.
إحفظ الدواء بعيدا عن متناول الاطفال.

ليست هناك تعليقات: